منــــتديات الرفـــيــق للتــعلـــيم

منــــتديات الرفـــيــق للتــعلـــيم

إنتظروا منا الأعمال المميزة يوميا
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
(http://rafik4educ.yoo7.com/) أين تجد العديد من الملفات الأخرى في منــــتديات الرفـــيــق للتــعلـــيم يمكن تحميلها من روابط مباشرة و بسهولة تامة مجانا ، من أجل إستمرار الموقع و إستفادتنا من العديد من المزايا الأخرى من طرف صاحب الاستضافة للموقع نرجوك أن تقوم بالضغط على الاعلانات الموجودة في الموقع عند زيارتك له.مع تحيات مدير الموقع :حسام الدين وتواصلوا معنا عبر البريد الالكتروني :houcem43@gmail.com
Cool Blue Outer
Glow Pointer

شاطر | 
 

  ترك المسلم ما لا يعنيه

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حسام الدين
المدير العام

المدير العام
avatar

الأوسمة وسام الاداري المميز

الجنـسية : gzaery
المزاج المزاج :
الـبـلـد : الجزائر
نوع المتصفح : fmfire
الهواية : chess
المهنة : studen
الجنس : ذكر
الْمَشِارَكِات الْمَشِارَكِات : 20709
العمر العمر : 24
تاريخ التسجيل : 01/02/2009
السٌّمعَة السٌّمعَة : 751
نقاط نقاط : 908533
توقيع المنتدى : توقيع المنتدى + دعاء

مُساهمةموضوع: ترك المسلم ما لا يعنيه   الإثنين نوفمبر 12, 2018 8:15 am

بسم الله الرحمن الرحيم 
الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده وعلى آله وأصحابه أجمعين.

وبعد:
تركه ما لا يعنيه
-----------------------
عبد الله بن محمد البصري
-------------------------
ملخص الخطبة
1- أهمية تزكية النفس. 2- ركنا تزكية النفس. 3- حاجة الناس في هذا الزمان إلى ترك الاشتغال بما لا يعنيهم. 4- الضابط فيما يعنيك وما لا يعنيك.
-------------------------
الخطبة الأولى
أما بعد: فأوصيكم ـ أيها الناس ـ ونفسي بتقوى الله جل وعلا، يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَلْتَنْظُرْ نَفْسٌ مَا قَدَّمَتْ لِغَدٍ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ [الحشر:18]، يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا عَلَيْكُمْ أَنفُسَكُمْ لا يَضُرُّكُمْ مَنْ ضَلَّ إِذَا اهْتَدَيْتُمْ إِلَى اللَّهِ مَرْجِعُكُمْ جَمِيعًا فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ [المائدة:105].
أيها المسلمون، لا شك أن مدار فلاح الإنسان وسعادته في الدنيا والآخرة هو تزكية نفسه، قال سبحانه: قَدْ أَفْلَحَ مَنْ زَكَّاهَا وَقَدْ خَابَ مَنْ دَسَّاهَا [الشمس:9، 10]. وكان من دعائ رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يقول: ((اللهم آتِ نفسي تقواها، وزكّها أنت خير من زكّاها، أنت وليها ومولاها)).
وتزكية النفس ـ أيها المسلمون ـ لها ركنان أساسيان لا تكون إلا بهما: الأول: تخليتها بترك ما لا يعني، والثاني: تحليتها بالاشتغال بما يعني.
ونحن في هذا الزمن الذي تزاحمت فيه الواجبات وتنازعت الأولويات فإن الحاجة إلى تركيز الاهتمام فيما ينفع قد ازدادت، والضرورة إلى ترك ما لا يعني قد ألحّت،
 ولا سيما مع ضيق الأوقات وصعوبة الموازنة بين الأعمال واشتغال كثير من الناس بما لا يعنيهم ولا يفيدهم وغفلتهم عما فيه فوزهم ونجاتهم،
وما دام جانب التخلية مقدّمًا على جانب التحلية فإن العبد بحاجة قبل أن يشتغل بما يعنيه إلى ترك ما لا يعنيه، وإنه إذا فعل ذلك وانتصر على نفسه حسن إسلامه وكمل إيمانه، وصحّ التزامه ووفّق إلى الاشتغال بما ينفعه،
 وقد أرشدنا النبي إلى هذا الأدب القويم فيما رواه الترمذي وابن ماجه وابن حبان وغيرهم عن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ((من حسن إسلام المرء تركه ما لا يعنيه)).
 وهذا الحديث ـ عباد الله ـ أصل عظيم من أصول تأديب النفس وتزكيتها، ولذا كان له شأن عظيم عند أهل العلم، حيث تعددت كلماتهم في بيان منزلته، وتنوعت عباراتهم في تبيان مكانته، حتى عدّه بعضهم ثلث الإسلام، وأشار بعضهم إلى أن النبي جمع فيه الورع كله، وقال بعضهم عنه: إنه أصل عظيم من أصول الأدب.
أيها المسلمون، إن المرء ينبغي له أن يهتم بما فيه نجاته وخلاصه،
 وأن يقصر اشتغاله على ما فيه سعادته وفلاحه، وذلك منحصر فما يجلب له مصالح دنياه وآخرته، وفيما يدفع عنه مفاسدهما ويدرؤها،
وقد وصف الله عباده المؤمنين المفلحين بالإعراض عن اللغو فقال: وَالَّذِينَ هُمْ عَنِ اللَّغْوِ مُعْرِضُونَ [المؤمنون:3]،
وقال في وصف عباد الرحمن: وَإِذَا مَرُّوا بِاللَّغْوِ مَرُّوا كِرَامًا [الفرقان:72]،
وفي إعراضهم عن اللغو وعن مجالسه إشارة إلى ابتعادهم عن الاشتغال بما لا يعنيهم، وهو مُستلزِم لانشغالهم بما يعنيهم، إذ إن الاشتغال بما لا يعني ولا يفيد يدل في الدرجة الأولى على التفرّغ من الانشغال بما يعني ويفيد، وانشغال الإنسان بما لا يعنيه ولا ينفعه إنما يدل في الواقع على جهله بمصالحه، بل جهله بحقيقة نفسه وحقيقة الخلق والكون والحياة، أو يدل على غفلته عن السنن والنواميس الكونية، وقد يدل على محاولة التهرب من المسؤوليات، وذلك دليل عجزه وأمارة ضعف علاقته مع الله جل وعلا،
 فإن المؤمن القوي يكتسب قوته من حرصه على ما ينفعه، مع استعانته بالله عز وجل كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ((المؤمن القوي خير وأحب إلى الله من المؤمن الضعيف، وفي كل خير، احرص على ما ينفعك، واستعن بالله، ولا تعجز)).
وإن فيما كُلِّف به الإنسان من الواجبات وما نُدِب إليه من المستحبات شغلاً شاغلاً عما لا يعنيه، فعساه أن يقوم بما يُطلب منه، ويتزود مما نُدِب إلى التزود منه، والطاقة البشرية محدودة، وهي إما أن تنفق فيما يصلح الحياة وينميها ويرقيها، وإما أن تنفق في الهَذَر واللغو واللهو، والمؤمن مدفوع بحكم عقيدته إلى إنفاقها في البناء والتعمير والإصلاح، ولا ينفي هذا أن يُروّح المؤمن عن نفسه بين الحين والآخر، ولكن هذا شيء والهَذَر واللغو والفراغ شيء آخر.
إن الرجل الجاد يستولي عليه الاهتمام بالعمل المثمر المنتج، فيتعالى ويترفّع عن الإيغال في العناية بالمظهر والشكليات التي تؤثر سلبًا على أهدافه، أو تأخذ وقتًا وجهدًا فيما لا طائل من ورائه، وإن المجتمع الرباني الذي ينشئه الإسلام لا مجال فيه للقيل والقال وكثرة السؤال والتدخل في شؤون الناس الخاصة بهم؛ لأن أفراده مشغولون بما هو أهم وأكبر وأجل،
قال الحسن البصري رحمه الله: "من علامة إعراض الله عز وجل عن العبد أن يجعل شغله فيما لا يعنيه، وقالُ الرجلِ على أخيه فيما يأتي، أو يذكر من أخيه ما يعرف من نفسه، أو يؤذي جليسه بما لا يعنيه"،
وقال الإمام مالك رحمه الله: "لا يفلح الرجل حتى يترك ما لا يعنيه ويشتغل بما يعنيه، فإذا فعل ذلك يوشك أن يفتح له قلبه".
-------------------------
الخطبة الثانية
أما بعد: فاتقوا الله تعالى وأطيعوه، وراقبوا أمره ونهيه ولا تعصوه.
واعلموا أن الضابط في معرفة المرء ما يعنيه وما لا يعنيه هو الشرع المطهر، لا هوى النفس ورغباتها، أو تأثير الآخرين ونظرياتهم، أو ما يفهمه كثير من الناس اليوم عما يُسمّى بالحرية الشخصية، إذ ما لا يعني عندهم هو شؤون الآخرين على الإطلاق، وهذا خلط في المفاهيم وانقلاب في الموازين، ولَبْس في فهم المراد والمقصود، بل هو تنصُّل عن المسؤولية وتخلٍّ عن الواجب، فإن هناك شؤونًا للآخرين وهي تعني الإنسان مباشرة، وسيُسأل عنها: لِمَ تركها وأغفلها؟
 ومن ذلك ما كان من باب الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، فإن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((من رأى منكم منكرًا فليغيره بيده، فإن لم يستطع فبلسانه، فإن لم يستطع فبقلبه، وذلك أضعف الإيمان)).
أما احتجاج بعض المنكوسين على ترك الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بقوله تعالى: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا عَلَيْكُمْ أَنفُسَكُمْ لا يَضُرُّكُمْ مَنْ ضَلَّ إِذَا اهْتَدَيْتُمْ [المائدة:105] فهو مردود بما جاء عن الصديق أنه خطب فحمد الله وأثنى عليه، فقال: يا أيها الناس، إنكم تقرؤون هذه الآية: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا عَلَيْكُمْ أَنفُسَكُمْ لا يَضُرُّكُمْ مَنْ ضَلَّ إِذَا اهْتَدَيْتُمْ، وإنكم تضعونها على غير موضعها، وإني سمعت رسول الله يقول: ((إن الناس إذا رأوا المنكر ولم يغيروه أوشك الله أن يعمّهم بعقابه)).
ومما يعني الإنسان بدرجة كبيرة من شؤون الآخرين شؤون المسلمين وقضاياهم في أي بلد كانوا ومن أية جنسية، فإن: ((المؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضًا))،
 و((ومَثَل المؤمنين في توادّهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد، إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحُمَّى)).
ومما يعني الإنسان من شؤون الآخرين ما تحمّله من أمانة التربية والتنشئة لأولاده وأهل بيته، حيث يلزمه الأخذ على أيديهم عن كل شر ومنكر، وأمرهم بكل معروف وبر، و((وما من عبد يسترعيه الله رعية يموت يوم يموت وهو غاش لرعيته إلا حرم الله عليه الجنة))، و((وكلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته)).
وبالجملة ـ أيها المسلمون ـ فإن كل أمر لا تعود على العبد منه منفعة لدينه ولا  لآخرته فهو مما لا يعنيه، وكل أمر يخاف من تركه فوات أجر أو بارتكابه حصول وزر فهو مما يعنيه.
 وبعبارة أخرى: فإن كل ما يقرب إلى الله عز وجل فهو مما يعني، وما لا يقرب إليه فهو مما لا يعني.

_________________

يرجى الإبلاغ عن أي رابط لا يعمل قصد إصلاحه، كما يمكنكم طرح انشغالاتكم و آرائكم عبر أيقونة [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] أو اتصلوا بنا عبر صفحة الفيسبوك بالضغط هنـــــــاا.


شرح كيفية التحميل من موقع up-4ever.com [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
لأي طلبات لا تترددوا، فإن كان في مقدورنا المساعدة فلن نبخل عليكم.








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://www.facebook.com/%25D9%2585%25D9%2586%25D8%25AA%25D8%25A
 
ترك المسلم ما لا يعنيه
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منــــتديات الرفـــيــق للتــعلـــيم :: ˆ~¤®§][©][ المنتديات الإسلامية ][©][§®¤~ˆ :: المنتدى الإسلامي العام-
انتقل الى:  
حقوق المنتدى

الساعة الانبتوقيت الجزائــر
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات الرفيق للتعليم
Powered by phpBB2 ® Rafik4Educ.yoo7.com
Rafik4Educ.yoo7.com
حقوق الطبع والنشر©2009 - 2019

»»يرجى التسجيل بايميل صحيح حتى لا تتعرض العضوية للحذف و حظر الآى بى
.:: لمشاهدة أحسن للمنتدى يفضل جعل حجم الشاشة (( 1024 × 780 )) و متصفح فايرفوكس ::.

جميع المواضيع و الردود تعبر عن راي صاحبها ولا تعبر عن رأي إدارة منتديات الرفيق للتعليم بــتــاتــاً
»»إبراء ذمة إدارة المنتدى ، امام الله وامام جميع الزوار والاعضاء ، على مايحصل من تعارف بين الاعضاء او زوار على مايخالف ديننا الحنيف ، والله ولي التوفيق


للتسجيل اضغط هـنـا